IPA Portal معهد الإدارة العامة الأخبار معالي وزير الخدمة المدنية يفتتح اجتماع الطاولة المستديرة "القيادة في ضوء رؤية المملكة 2030
الأخبار
معالي وزير الخدمة المدنية يفتتح اجتماع الطاولة المستديرة "القيادة في ضوء رؤية المملكة 2030
05/04/1441
افتتح معالي وزير الخدمة المدنية رئيس مجلس إدارة المعهد الأستاذ سليمان بن عبدالله الحمدان، صباح يوم الإثنين (5 ربيع الآخر 1441هـ) اجتماع الطاولة المستديرة الذي تنظمه أكاديمية تطوير القيادات الإدارية بعنوان "القيادة في ضوء رؤية المملكة 2030" بحضور أصحاب السمو ومعالي نواب ومساعدي الوزراء، ومديري الجامعات، ورؤساء ومحافظي الهيئات والمؤسسات الحكومية، وأصحاب السعادة وكلاء الوزارات والإمارات ومَن في مستواهم من القيادات المدنية والعسكرية بمدينة الرياض. وأكد معالي وزير الخدمة المدنية في كلمته على أهمية الاجتماع، الذي يتناول موضوع القيادة في ضوء رؤية المملكة 2030 مشيراً إلى أن ما تعيشه المملكة، من واقع حضاري متميز، وتنمية مستدامة، وتطلعات مستقبلية رائدة؛ يؤكد عُمق رؤية المملكة 2030 بما اشتملت عليه الرؤية المباركة من استراتيجيات معاصرة، وبرامج نوعية ومبادرات مهمة؛ تهدف بالدرجة الأولى إلى الاهتمام بالإنسان السعودي، لتنمية الموارد البشرية، وتحسين الإنتاجية، وتعزيز كفاءة وفاعلية أداء الجهاز الإداري، وإعداد وتطوير القيادات الإدارية الوطنية لقيادة مسارات التنمية، برؤية محلية وأداء عالمي؛ وفقًا لأفضل الممارسات الدولية؛ لتكون قادرة على صناعة المستقبل، بتحقيق رؤية المملكة 2030. ومن جانبه، عبر معالي مدير عام المعهد الدكتور مشبب بن عايض القحطاني، عن شكره وتقديره لوزير الخدمة المدنية، على رعايته وحضوره للاجتماع؛ مؤكدًا أن ولاة الأمر -حفظهم الله- أولوْا اهتمامًا كبيرًا بمشروع القيادات الإدارية. وقال القحطاني: "إن للقيادات الإدارية دورًا كبيرًا في قيادة التحول وإحداث التغيير، وإدارة محاور التنمية والتطوير، وذكر الدكتور القحطاني: أن مثل هذه الاجتماعات واللقاءات المهمة للقيادات الإدارية، وما تناقشه من قضايا حيوية؛ تأتي اتساقًا مع الاهتمام الكبير الذي توليه القيادة الرشيدة في دعم القيادات في القطاع الحكومي.وأضاف القحطاني أن هذه المناسبة فرصة لبحث أبرز المستجدات في الفكر القيادي، ودور القيادة الفاعلة وتأثيرها في تحقيق رؤية المملكة ٢٠٣٠. وقد أكد مدير عام أكاديمية تطوير القيادات الإدارية، د. صلاح السليمي أن تطوير القيادات الإدارية الحكومية يُعد أحد ركائز رؤية المملكة 2030؛ لذا حرصت الأكاديمية على تنظيم هذا الاجتماع بمشاركة ١٢٠ من أبرز القيادات الإدارية؛ نظرًا لدورهم الحيوي في تمكين القيادات المستقبلية في القطاعات الحكومية الرجالية والنسائية، وللاستفادة من المجتمعين لإثراء الاجتماع بتفاعلهم وحواراتهم الهادفة، وتجاربهم وخبراتهم، وفق منهجية عالمية تتماشى مع دور أكاديمية تطوير القيادات الإدارية، وما يتم بذله من الجهود الحثيثة لدعم وتطوير مسارات التنمية الإدارية في المملكة بمختلف المجالات. جدير بالذكر أن الاجتماع قدمه الخبير الدولي "ديف أولريش"، وناقش عددًا من المحاور الهامة؛ حيث تضمن عقد ثلاث جلسات؛ سيتم خلالها مناقشة "أهمية القيادة وأثرها في تحقيق رؤية المملكة 2030"، والعوامل المؤثرة في فعالية القائد، وكذلك "صناعة الهوية القيادية في القطاع الحكومي، وخطوات تأسيس القيادة المستدامة".
عودة إلى الأخبار